تازة وقفة احتجاجية للتنسيقية المحلية الأساتذة الذين فرض عليهم التقاعد

الشاملة بريس- مراسلة/ حميد الرياني

نظمت التنسيقية المحلية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بتازة، إلى جانب النقابات التعليمية الفاعلة بالإقليم وقفة احتجاجية أمام مقر عمالة تازة زوال يوم الجمعة 12 دجنبر، وذلك موازاة للمجلس الإداري لأكاديمية فاس-مكناس الذي ترأسه وزير التربية والتعليم السيد أمزازي، حيث أبلغ المحتجون صوتهم الرافض للقرارات التي وصفوها بالانتكاسات اللا مسبوقة في حقوق الشغيلة التعليمية وآخرها الاقتطاعات المهولة من أجور الأساتذة المضربين التي وصفها حاضرون بالسرقة الموصوفة بالإضافة إلى المتابعات القانونية في حق المناضلين بمجموعة من التهم، وذلك من أجل توقيف رحى النضال – حسب أحد المحتجين- الذي أكد فشل هذه السياسة مستعرضا الشكل النضالي، حيث علا صوت الحناجر المطالبة بإسقاط التعاقد وإدماج أساتذة ” التعاقد”، في أسلاك الوظيفة العمومية، ورغم الأمطار التي تساقطت بغزارة إبَّان الوقفة الاحتجاجية إلا أن ذلك لم يمنع من حضور كم غفير من الشغيلة التعليمية بتازة خصوصا ومن جهة فاس-مكناس عموما، واستمرت الوقفة الاحتحاجية في جو يسوده التنظيم المحكم، والحضور القوي، إلى حوالي الخامسة عصرا، لتتفرق الجموع ولكن أمل تحقيقهم لمطالبهم ظل مجتمعا في قلوبهم.

شاهد أيضاً

تأملات في اليوم العالمي لحقوق الملكية الفكرية

تأملات في اليوم العالمي لحقوق الملكية الفكرية الشاملة بريس بالمغرب وأوروبا- إعداد: عبده حقي يتم …

التضامن مع أطفال زلزال الحوز

التضامن مع أطفال زلزال الحوز وقيم المواطنة وإبهار تلاميذ التعليم الأولي أهم لحظات إسدال الستار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *