لا يصح إلا الصحيح

الشاملة بريس- بقلم: الدكتور محمد العبادي رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية في مملكة اطلانتس الجديدة/ أرض الحكمة / تحرير ومتابعة – الدكتور محمد سعيد طوغلي. 

حقيقة إنه لدليل واضح على مسيرة عملنا الصحيحة والسليمة والتي بدأنا بها بكل عزيمة وإصرار مخلصين النوايا .. ثابتين الخطى . وبرغم كل التداعيات التي واجهتنا ومررنا بها في مسيرة الإنطلاقة الأولى نحو بناء قواعد دولتنا ، وبرغم الأقاويل والاتهامات والكثير من الأشخاص الذين فقدوا البوصلة والرؤيا الصحيحة ، حيث غاب المنطق وتاه العقل واختلت موازين البعض حيث حاولوا التشكيك بنا وبعملنا .

فهاهي عتمة الليل تنجلي وشموس الحق تسطع ، فتوارت خفافيش الظلام في كهوفها وصمتت الأفواه وعاد الضالون يقدمون صكوك الاعتذار والطاعة.

إن ما وصلنا إليه اليوم في مسيرة بناء المملكة يجعلنا متفائلين بمستقبل يحقق تطلعاتنا نحو تحقيق الحلم في مملكة الحكمة والسلام والازدهار ، وتحقيق تطلعات مواطنينا في العيش الكريم الرغيد .

وعلى الرغم من الظروف الصحية السيئة التي يمر بها عالمنا اليوم وانتشار فيروس كورونا كوفيد /19/ المستجد ، لم تثنينا عن إكمال أعمالنا وحركتنا الدبلوماسية ، فقد أعلنا عن فتح سفارات في عدد من الدول ولدينا موافقات مبدئية لعدد ٱخر ، كما وقد قمنا بإرسال رسائل إلى الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والاتحاد الافريقي وقمنا بتعيين أكثر من ثمانين ممثلاً عن المملكة في ستة وخمسين بلداً حول العالم .

وقمنا بتشكيل حكومة لا مركزية مؤلفة من ستة عشر وزيراً من ذوي الكفاءات العالية.

كما وإننا نعمل على إنشاء الإقليم السيادي في وقت قريب حيث ستمارس الحكومة عملها على الأرض السيادية .

وأيضاً قمنا بإرسال عدة مقترحات وافكار لجلالة الملك “هارون ايدن ” ولعل من أهمها ضرورة توفير التعليم المجاني لجميع المراحل الدراسية لمواطني اطلانتس وتوفير الرعاية الصحية والعلاج المجاني ، وأيضاً اقترحنا على جلالته عن نيتنا في عقد جلسات حوارية تثقيفية توعوية بين الأديان والقيام بدورات للتٱخي الديني وترسيخ الفهم الصحيح للأديان وما جاءت به من تسامح بين مواطنينا والمزج بين التعدد العرقي العربي والأوروبي والافريقي في بوتقة واحدة تسمى الوطن الاطلنتسي وتدعيم العمق الاستراتيجي للأديان في خدمة الإنسان أولاً وخدمة الوطن في مفهوم يقوم على المواطنة لا على مفاهيم الأكثرية والاقلية ورفض كل أشكال الانقسام مجسدين بذلك أعلى مفاهيم الوحدة الوطنية.

وإذا كنا قد حققنا خطوات كبيرة على الطريق الصحيح فإننا نعدكم بأن القادم سيكون أفضل بتعاوننا ودقة عملنا ووجود الشرفاء بيننا .

شاهد أيضاً

(المحاضرة 33 ) في ,فلسفة البناء, الجزء الثاني  رماز الأعرج  

تحية الفكر والإرادة المتجددة الشاملة بريس- مملكة اطلانتس الجديدة ارض الحكمة (المحاضرة 33 ) في …

The swearing-in ceremony of the Press Club

achamila press- Dr. Kulwant Singh Saluja The swearing-in ceremony of the Press Club  concluded at …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *