تعطل الإنارة العمومية يحول بعض أحياء مدينة صفرو إلى مستنقع للإجرام والغراميات.

تعطل الإنارة العمومية يحول بعض أحياء مدينة صفرو إلى مستنقع للإجرام والغراميات.

الشاملة بريس- صفرو مراسلة: لجنة الإعلام والتواصل 

اشتكى عدد من ساكنة مدينة صفرو، من الغياب التام للإنارة العمومية منذ أزيد من شهور، مما يعرضهم للإحساس بالخوف وانعدام الأمن، ويتسائل السكان عن الوضعية الكارثية التي يعيشونها داخل الأحياء التي يقطنها المئات من السكان الذين باتوا محرومين من أبسط أساسيات الحياة اليومية والمتمثلة في البنية التحتية والإنارة العمومية ، ويناشد ساكنة الأحياء المدكورة الجهات المعنية من أجل تلبية مطلبم بخصوص الإنارة العمومية عبر الأحياء والأزقة التي أصبحت في ظلام حالك وهو ما يقلق الساكنة. 

وفي تصريح، لرئيس المرصد الجهوي للمرصد الدولي للإعلام وحقوق الإنسان بجهة فاس مكناس، السيد عبد العزيز بوهدون..

صرح بأن ساكنة بعض الأحياء تعيش حالة من القلق جراء الأهمال الممنهج الدي عرف غياب الإنارة العمومية في بعض الأحياء، مما جعلها وكرا لعشرات المنحرفين والخارجين عن القانون، وملاذا مفضلا ” لأهل الغراميات” وممتهني الإجرام والمخدرات.

ويضيف المتحدث بأن الوضع بات ‘ خطير للغاية ‘ بعد أن تم انتاج تسجيل حالات اعتداء تعرض لها العديد من المواطنين خلال مرورهم من الأحياء خلال الفترة المسائية التي تشهد من خلالها الأماكن ظلمة حالكة.

شاهد أيضاً

عامل سيدي إفني يشرف على مجموعة من المشاريع

سيدي إفني: بمناسبة الاحتفال بالذكرى الثمانين لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال عامل الإقليم يشرف على مجموعة …

نشاط انساني وخيري بمدينة وجدة

النشاط الانساني و الخيري بمدينة وجدة التاريخية الشاملة بريس بالمغرب وأوروبا- تحرير الاعلامي محمد لمليجي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *